النظام العربي منتجا موته - هشام البستاني

المتواجدون الأن

74 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الأكثر قراة

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

النظام العربي منتجا موته - هشام البستاني

 



الأصدقاء الأعزاء والزملاء الكتّاب،

 

تجدون أدناه مقالتي الجديدة المنشورة في مجلة "حبر"، وهي مقالة تستخدم (وتنقد) أدوات عالم الاجتماع الراحل زيجمونت باومان في تشخيص أزمات ومستقبل النظام العربي الرسمي، والوضع المأساوي في عالمنا العربي، وفيها قراءة للعناوين التالية:

 

انهيار الجماعة وصعود الفرد: من «الـ»سياسة إلى سياسات إدارة الحياة اليوميّة؛ السّيولة عربيًا: مركزيّة الجغرافيا/المكان لسلطةٍ تنتزع وتقمع؛ بين جغرافيّتين: دولة الإنتاج القوميّة، ودولة الانتزاع ما بعد الاستعماريّة؛ الجغرافيا ما بعد الاستعماريّة باعتبارها شريان الحياة الأول، والسّجن النهائيّ، للأنظمة؛ مجتمعات الأمان: تصفية السّلطة لذاتها كعرضٍ لتصفيتها المجتمع المُسيَّس؛ «المجتمعات المتفجّرة»: العنف كآلية لتوليد الكينونة الاجتماعيّة؛ الحروب السائلة وتفكّك الدولة/السّلطة في الأطراف.

 

تجدون المقالة على الرابط التالي:
https://www.7iber.com/politics-economics/liquid-modernity-in-the-arab-context/

 

مع خالص مودتي وتقديري،

هشام البستاني

 

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث