روحاني يتهم ترامب بمساعدة “الارهابيين في خان شيخون - متابعة وتعليق ابو ناديا

المتواجدون الأن

234 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

روحاني يتهم ترامب بمساعدة “الارهابيين في خان شيخون - متابعة وتعليق ابو ناديا

 

دولة الارهاب الاولى في العالم  ، والام الحاضنة للارهاب في العراق وسوريا واليمن تتهم الشعب السوري الثائر بالارهاب و تحتج على الضربة الامريكية ولاتحتج على قتل شعب  من قبل  رئيسه  المتسلط على رقابه  بجيشه العلوي والمستقوي بحزب الله والميليشيات  الطائفية الارهابية الايرانية  , فقد اتهم الرئيس الايراني حسن روحاني، في خطاب بثته قناة ايريب السبت نظيره الامريكي دونالد ترامب بمساعدة لمجموعات “الارهابية” في سوريا وقال روحاني بدون ان يسمي ترامب، ان “هذا السيد الذي تولى السلطة في الولايات المتحدة ادعى انه يريد مكافحة الارهاب، لكن اليوم كل المجموعات الارهابية في سوريا احتفلت بعد الهجوم الامريكي قال روحاني “اذا كان ما تقولونه صحيحاً (عن الرغبة في مكافحة الارهاب خلال حملة الانتخابات الرئاسية) فلماذا كان اول عمل هو مساعدة الارهابيين؟ لماذا هاجمتم الجيش السوري الذي يحارب الارهابيين؟ ولم يخبرنا هذا الروحاني هل قتل الاطفال في خان شيخون جزء من عملية القضاء على الارهاب لانهم قنابل جاهزة مستقبلا لممارسة الارهاب على الحكم العلوي الطائفي ؟؟

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، دان “بشدة” الضربات الأمريكية بينما اتهم وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة باستخدام “ادعاءات كاذبة” لشن ضربة على قاعدة عسكرية في وسط سوريا وطلب روحاني تشكيل “لجنة مستقلة   بوجود دول محايدة حول الهجوم الكيميائي المزعوم لأن سوريا لا تمتلك، حسب الامم المتحدة، اسلحة كيميائية ورأى روحاني انه بعد “العدوان” الامريكي على سوريا، يجب على ايران “الاستعداد لكل الاحتمالات”. واضاف “لا نعرف ما يعده القادة الاميركيون الجدد للمنطقة

وقال روحاني في خطاب بثته قناة "ايريب"، إن "هذا السيد ( يقصد ترامب دون أن يسميه) الذي تولى السلطة في الولايات المتحدة ادعى انه يريد مكافحة الإرهاب، لكن اليوم كل المجموعات المسلحات في سوريا احتفلت بعد الهجوم الأمريكي واتهم روحاني نظيره ترامب بمساعدة "المجموعات الإرهابية" في سوريا وقال روحاني "إذا كان ما تقولونه صحيحا (عن الرغبة في مكافحة "الإرهاب خلال حملة الانتخابات الرئاسية) فلماذا كان أول عمل هو مساعدة المسلحين؟ لماذا هاجمتم الجيش السوري الذي يحارب الإرهابيين؟  
 . وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي دان "بشدة" الضربات الأميركية بينما اتهم وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة باستخدام "ادعاءات كاذبة" لشن ضربة على قاعدة عسكرية في وسط سوريا وطلب روحاني تشكيل "لجنة مستقلة بوجود دول محايدة حول الهجوم الكيميائي لأن سوريا لا تمتلك، حسب الأمم المتحدة، أسلحة كيميائية ورأى روحاني أنه بعد "العدوان" الأمريكي على سوريا، يجب على إيران الاستعداد لكل الاحتمالات"، مضيفا "لا نعرف ما يعده القادة الأمريكيون الجدد للمنطقة إن قوات النظام السوري هي التي نفذت الضربات الجوية، لكنها كانت لمستودع ذخيرة تابع لـ"الإرهابيين"، ليكتشف لاحقا أنها كانت تحوي أسلحة كيميائية وصلت من العراق، مع العلم أن تنظيم الدولة الذي يمكن أن يفعل ذلك غير متواجد أصلا في المنطقة المذكورة ونقل موقع "روسيا اليوم" عن اللواء إيغور كوناشينكوف، قوله إن وسائل الرصد الجوية الروسية رصدت الضربة على مستودع الذخيرة، والذي كان يحوي ذخيرة ومعدات، وقنابل محشوة بمواد سامة، مصدرها العراق استنادنا لادعاءات الروس قالت

من جانب المعارضة، رفض القيادي في جماعة (جيش إدلب الحر)، حسن حاج علي، الرواية الروسية، قائلا إن "المدنيين الموجودين كلهم يعرفون أن المنطقة لا يوجد فيها مقرات عسكرية ولا أماكن تصنيع" تابعة للمعارضة وتابع: "الكل شاهد الطيارة وهي تقصف بالغاز ونوع الطيارة"، مؤكدا على أن المعارضة بمختلف فصائلها غير قادرة على صناعة هذه المواد

ظهرت مستوعبات شبيهة جداً بالمستخدمة في حفظ أسلحة الدمار الشامل، ومنها الكيمياوي، في صور نشرتها مواقع إعلامية روسية لما أحدثه القصف_الأميركي "التوماهوكي" على قاعدة الشعيرات العسكرية الجوية في #سوريا فجر أمس الجمعة ودمرت معظمها، بحيث ظهر في الصور كأنه تحول إلى أطلال بائدةواحدة من الصور كانت مميزة فعلا، ونشرتها وكالة "سبوتينك" للأنباء الروسية في موقعها الإخباري، كما في حسابها "التويتري" واسمه   في ا  التواصلي، كما نشرها موقع Rusvesna الإعلامي الروسي، إضافة إلى ظهورها في الروسي E-news.su أيضا، وجميعها زارتها "العربية.نت" واطلعت فيها على الصورة منشورة، بعد أن قرأت اليوم بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية خبر المقارنة بينها وبين صورة لمستوعبات أسلحة دمار شامل روسية، ظهرت في تسعينات القرن الماضيوفي تغريدته قارن فريق متابعة الصراعات الروسي بين الصورتين ووجد الشبه كبيرا فريق روسي، معروف باسم Conflict Intelligence Team قام بمقارنة المستوعبات التي ظهرت عند مدخل مخبأ اسمنتي حصين للطائرات الحربية السورية في القاعدة بعد تدميرها، وقارنها مع صور في أرشيفه لمستوعبات كيمياوية روسية، ووجدها شبيهة بها تماما،

من الصور، تلك التي ظهرت في  القاعدة_العسكرية_الجوية_السورية بعد أن أتى 59 صاروخا أميركيا من طراز توماهوك عليها، وجعلها خرابا، وهي مستوعبات شبيهة جدا بالمخصصة لحفظ ونقل المعروف بأحرف WMD اختصارا لأسماء  أسلحة الدما رالشامل، أي البيولوجية والكيمياوية والنووية والإشعاعية،   

   

Comments are now closed for this entry