الوثيون يضربون السعودية رغم مناشدة مجلس الأمن

المتواجدون الأن

122 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

الوثيون يضربون السعودية رغم مناشدة مجلس الأمن

(الأناضول): غداة مطالبات مجلس الأمن بوقف الضربات العسكرية، شن الحوثيون، اليوم السبت، هجمات صاروخية متفرقة على الأراضي السعودية.

ونقلت قناة “المسيرة” التابعة للحوثيين، إن القوات التابعة لهم، أطلقت صواريخ كاتيوشا على معسكر “الثويلة” السعودي في منطقة عسير، وموقع السديس العسكري بنجران، جنوبي المملكة.

وتحدثت القناة، كذلك، عن استهداف مبنى مركز قيادة “سقام” العسكري في نجران بصواريخ كاتيوشا، وكذلك موقعي “الشرفه” و”المخروق”، وتحدثوا عن إصابات مباشرة وسط الجنود السعوديين.

وكان مجلس الأمن، دعا في بيان له الجمعة، الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى “وقف كافة الهجمات على الأراضي السعودية”، والامتثال الكامل للقانون الإنساني الدولي.

وردا على البيان، قال الناطق باسم الحوثيين، محمد عبدالسلام، في بيان نشرته قناة “المسيرة”، فجر اليوم، إن مجلس الأمن عندما يناقش قضية اليمن “يخرج ببيانات تشجع تحالف العدوان (في إشارة للتحالف العربي)، على مواصلة شن الغارات، وفرض الحصار، وهو ما يفاقم مأساة الملايين من أبناء شعبنا، ويبعد أي أمل بحل سياسي يطوي الحرب، ويؤسس لسلام عادل”.

وقال: “نعتبر دعوة مجلس الأمن المعتدى عليه ألا يدافع عن نفسه أمراً خارجاً عن العقل والمنطق وخلافا لما تقره الشرائع السماوية والمواثيق الدولية”

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث