نفوذ حزب الله اللبناني في العراق

نفوذ حزب الله اللبناني في العراق

 

- يمتلك حزب الله فضائية الاتجاه ووكالتين اخباريتين بالاضافة الى مركزين للبحوث والدراسات والتدريب الاعلامي.

- يمتلك "6" شركات للصرافة والتحويل المالي في العراق بالاضافة الى شركات السياحة الدينية بين بغداد ودمشق وبيروت وطهران

- يدير بعض الفنادق في بغداد وفيها يتم استقبال وفود الحوثيين والمعارضة البحرينية وشخصيات من النظام السوري.

- بعض رجال الاعمال اللبنانيين المرتبطين بحزب الله اصبح لهم نفوذ كبير وصل لاجراء مصالحات بين السياسيين العراقيين وتعيين واقاله ضباط

- حصلت الشركات التابعة لحزب الله -بشكل مباشر او غير مباشر- على عقود استثمارية ضخمة بالاضافة الى عقود الاعمار وتجهيز مؤسسات الدولة

- يتم التعتيم على مصالح حزب الله الاقتصادية لتفادي شمولها بلوائح العقوبات الأميركية والغربية فتنتقل ملكية المشاريع من اسم لاخر لابعادها عن الشبهات

- نفوذ حزب الله الاقتصادي بدأ عام 2006 في بغداد وامتد لمحافظات جنوب العراق وكان نوري المالكي هو من فتح الباب امام استثماراتهم في العراق

- تزايد نفوذ حزب الله اللبناني في العراق في المجالات السياسية والاقتصادية فضلا عن المجال العسكري.