مدينة الموص ل العراقية.. هيروشيماالقرن

المتواجدون الأن

127 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

مدينة الموص ل العراقية.. هيروشيماالقرن

 

 

 

 فرح نغولة ايران الانذال بتدمير مدينة الموصل عن بكرة ابيها هؤلاء حثالات المجتمع العراقي من الحشد الطائفي  قاذورات ايران في العراق  سيدخلون صفحات التاريخ  بالخزي والعار ويلعنهم اللعانون على مر الزمن كما لعن اجدادهم  الاولين

تبدو القصص والصور القادمة من مدينة الموصل العراقية حزينة جدا وفق مغردين على تويتر انتقدوا الدمار الذي خلفه تحريرها” من الدواعش. ووصفت المدينة على تويتر بعدد من الصفات على غرار المدينة الحزينة” و”هيروشيما القرن الـ21

وانتشرت على تويتر صور تقارن بين حجم الدمار الذي خلفه الهجوم النووي على هيروشيما وناكازاكي وهو هجوم شنته الولايات المتحدة ضد الامبراطورية اليابانية في نهاية الحرب العالمية الثانية في أغسطس 1945، وبين حجم الدمار الذي خلفه

وكانت دارت في الموصل حرب ضد دولة الاسلام قادتها القوات العراقية مستخدمة ميليشيات طائفية مدعومة من ايران  بدعم من قوات التحالف الدولي وطيرانه. وقالت مواقع عراقية إن مدينة الموصل تعرضت إلى 3 آلاف و111 غارة جوية لأجل تحريرها، نجم عنها مقتل 4354 مدنيا.

وانتشر هاشتاغ #هيروشيما_الموصل. واعتبر معلق “الموصل، هيروشيما وناكازاكي معا في حجم الدمارالذي خلّفه (التحرير) لكن مأساة اليابان على هولها حصلت على يد عدو خارجي أما الموصل فدمارها كان بـأياد عراقية

واعتبر آخر “حوّلت أكثر من سبعة أشهر من القتال المتواصل مدينة الموصل إلى هيروشيما العراق’، بسبب دمار هائل لحق بها، وخسائر بشرية كبيرة في صفوف المدنيين!

وكتب الأكاديمي أكرم حجازي تعليقا على الدمار الذي حل بالمدينة “الموصل كأنها هيروشيما هكذا يكون النصر وفق  الحقد الايراني الطائفي الأميركية وأمن النظام الدولي والمكر اليهودي والحقد الرافضي والاستبداد العربي. كم هيروشيما؟”. وفي نفس السياق تساءل مغرد “لو قصفت الموصل بقنبلة نووية كالتي قصفت هيروشيما هل سيكون أثر التدمير أقل أم أكبر أم مشابها لهذا؟

واعتبر مغرد “عندما تلتفت إلى شاشات القنوات الفضائية وتشاهد الدمار والخراب في الموصل تتوقع بأن الدمار فاق دمار هيروشيما وناغازاكي الموضوع سادي بامتياز”.وعلق متفاعل “ما اشبه الموصل بهيروشيما وما اشبه هيروشيما بالموصل نفس الجلاد وان اختلفت الضحية

كما نشر مغردون صورا لمدينة الموصل  عاقدين مقارنة بين حالها قبل ثلاث سنوات وحالها اليوم. وكتب مغرد”الموصل (هيروشيما)، الفرق ثلاث سنوات، لكنها ثلاثون سنة إلى الوراء وأكثر”. وشرح مغرد “هيروشيما الموصل باختصار  ، دمرت   بالكامل، وهجرها أهلها، وتمدد المشروع الإيراني ناموا يا عرب واعتبر مغردون الموصل مدينة منكوبة تندب حظها  . وقال صحافي “ميليشيات الحشد الطائفي تعذب وتقتل البشر وتحرق الحجر وفي النهاية تعلن عن تحرير الموصل. عن أي تحرير يتكلم هؤلاء الأوغاد؟ واعتبر مغردون “ما حدث في الموصل يرقى لجرائم حرب”. وطالب مغردون “حررتموها من الإرهاب، فحرروها من الخراب!   

وبدورنا نقول ، يجب على ابناء الشعب العراقي حيثما كانوا والسياسيين الجاهلين أو المتجاهلين، أن يطمئنوا بان المقاومة الاسلامية القادمة ستكون اقوى واشد  من السابق  بعون الله  وسيكونوا  شهداء او مشاريع استشهاد كتب وسيكتب صفحات تاريخ العراق  عن بطولاتهم بكل فخر واعتزاز اما انتم ايها الخثالات الايرانيو ستدخلون مزبلة التاريخ باللعنات ولن ينجيكم مراجعكم الكافرة من الحساب العسير

أضف تعليق

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏


كود امني
تحديث