عبد الرزاق..سرق ثلاثة وعشرين مليار دولار..والعقوبة فصله من حزب الدعوة فقط.

المتواجدون الأن

114 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

القنوات

   

Flag Counter

primi sui motori con e-max.it

عبد الرزاق..سرق ثلاثة وعشرين مليار دولار..والعقوبة فصله من حزب الدعوة فقط.

 

 

هدد قيادي فصل من حزب "الدعوة"،  ( الذي هو اغنى حزب في العالم ) بزعامة نوري المالكي، باللجوء إلى القضاء بعد ظهور وثيقة تثبت فصله من الحزب لأسباب تتعلق بالفساد وقال صلاح عبد الرزاق في تصريح صحفي، إنه يعتزم "رفع دعوى قضائية في محكمة البداءة بالعاصمة بغداد ضد حزب الدعوة على خلفية نشر الأخير بيانا بشأن فصله، بتھمة التشھير بشخصه وأضاف القيادي المفصول الذي كان أحد أبرز قادة الحزب السياسيين: "قدمت استقالتي لحزب الدعوة قبل صدور تلك الوثيقة وذلك نتيجة مشاكل وضغوطات دفعتني للاستقالةوبحسب وثيقة تناقلتها مواقع محلية، الأربعاء، فقد قرر الحزب فصل صلاح عبد الرزاق، النائب الحالي في البرلمان العراقي من صفوفه بسبب تهم تتعلق بالفساد المالي والإداري حين كان يشغل منصب محافظ بغداد قبل أربع سنواتووجه حزب الدعوة اتهامات لأحد قيادييه البارزين منذ ظهور الحزب بعد الغزو الأمريكي على العراق عام 2003، بالفساد المالي والتستر على ابن أخيه الذي كان مديرا لمكتبه، والمتهم بالفساد أيضا

.وقال عبد الرزاق في بيان لمكتبه الاعلامي اليوم: ان قيادة حزب الدعوة قررت فصلي من الحزب.وأضاف ان “فصلي جاء نظراً للمرحلة الحساسة التي يمر بها الحزب!،وافاد مصدر سياسي مطلع من التحالف الشيعي،ان فصل عبد الرزاق جاء بقرار من الحزب وفق لجنة تحقيقيه لثبوت فاسده وسرقته لاكثر من 23 مليار دولار من خلال مناصبه السابقه وتحسبا لاحالته الى القضاء والاعتراف بان نوري المالكي مشترك معه في كل سرقاته.واكد المصدر ان عبد الرزاق عاد الى موطنه الدائم هولندا  لمواصلة اعماله التجارية هناك.رغم دعوات بمنعه من السفر ووجوب احالته الى القضاء

Comments are now closed for this entry